رواية الخلخال – حسنين بن عمو

مراجعة: ثريا العابد

و هذه مراجعة لرواية الخلخال لحسنين بن عمو.

و أنا أقرأ الخلخال لوهلة تمنيت العودة الى الوراء، تمنيت العيش في عهد البايات…
حتى أني تمنيت أن أرى وجه بطلة الرواية. زينة التي جعلت ثلاث رجال من طبقات مختلفة ، بطباع مختلفة يعشقونها.
و كأن زينة خلقت لتُوثّق مقولة “الحرب من أجل عينيك تُقام”.
زينة ليست مجرد امرأة غاية في الجمال بل هي تمثل المرأة الذكية، القوية أو حتى الدّاهية. المرأة العاشقة لدرجة التهوّر و التضحية بكل شئ من أجل الحبّ و المرأة القوية التي قد تتخلّى عن الحب لتنقذ نفسها. هي أيضا المرأة الداهية التي تفعل كل شئ لتنجو و لتحقق غاية دفينة في نفسها.
زينة التي منذ أن بدأت القراءة و هي لا تتحدث إلاّ عن الخلخال. ثم ننسى قصة ذالك الحليّ فيُخيّل لنا أنها تخلت عن رغبتها العارمة فيه لتتفاجأ بأنها تفعل كل شئ لتحقق غاية في نفسها حتى و ان تتطلبها ذلك عقودا من الانتظار.
أحببت زينة لكل ما تحتويه شخصيتها من تناقض. ليست طيبة و لا سيئة. هي مزيج من الاثنين تجعلك تتمنى ان تلتقي بها.
جعلتني هذه الرواية أغوص في أحداثها و أتمنى الفوز بالخلخال لنفسي.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Las cookies nos permiten ofrecer nuestros servicios. Al utilizar nuestros servicios, aceptas el uso que hacemos de las cookies. Más información.

Translate »
arArabic
en_USEnglish arArabic
%d مدونون معجبون بهذه: