عن الكتابة: نصائح ستيفن كينغ لكتابة الخيال

مقال محمد جمال -المصدر مجلة حبر ستيفن كينغ يعمل في مكتبه المنزلي في الثمانينات. عن غلاف كتابه «عن الكتابة: ذكريات عن الصنعة».أحب الحديث عن الكتابة. بالنسبة لي، هو ذلك النوع من الحديث الذي يجعلني أعتدل في مجلسي وتتسع معه عيناي خلف النظارة وأنسى التقاط أنفاسي من فرط سرعة كلامي وحماسته، اقرأ المزيد…

رسائل كافكا إلى ميلينا

تدوينة : مجلة العربي يقرأ Arab Readers كان كافكا يستعين في كلامه بأعضاء جسمه ووجهه، وإن استطاع أن يكتفي بحركةِِ فَعَل، وكان بسيطا خجولا، فكأنما يقول لمحدثه: أرجوك، إنني أقل كثيرا مما تظن، وإنك لتستطيع أن تسدي لي خدمة كبرى إذا ما تجاهلتني.هو اليائس، الصامت، المعذب، المريض، وأحيانا المجنون. سمة اقرأ المزيد…

متعة القراءة

 “لقد فتحنا عينيه على التنوع اللانهائي للأشياء الخيالية، و عرّفناه على فرح السفر العمودي، و زودناه بالقدرة على أن يكون في كل مكان، و خلصناه من سلطة الزمان على أن يكون في كل مكان، و خلصناه من سلطة ، و جعلناه يغطس في عزلة القارئ المسكونة بتعدد عجيب” دانيال بناك اقرأ المزيد…

arArabic
en_USEnglish arArabic